الرئيسية / ضجيج السوشيال ميديا / رصيف الصحافة / إدارة “ميدي 1” تقرر فصل الصحافي يوسف بلهيسي عن العمل بسبب نشاطه النقابي

إدارة “ميدي 1” تقرر فصل الصحافي يوسف بلهيسي عن العمل بسبب نشاطه النقابي

الفجر نيوز – متابعة

ذكرت تقارير  إعلامية أن إدارة “ميدي 1 تيفي” قررت طرد الصحافي يوسف بلهيسي من العمل بشكل نهائي، وذلك بعدما سبق أن تم توقيفه مؤقتا ومنعه من تقديم الأخبار والبرامج على شاشتها، بسبب ما اعتبرته نشاطا نقابيا يتمثل في نشره بلاغا للنقابة التي ينتمي إليها في صفحته على “فيسبوك”.

وحسب المصادر المذكورة فقد تم بشكل نهائي صباح اليوم طرد الصحافي بلهيسي الذي قدم أول نشرة إخبارية على قناة طنجة منذ انطلاقتها سنة 2006، في حين اتخذت إدارة القناة قرارات عقابية أخرى ضد عدد من المسؤولين النقابيين بالقناة، في مقدمتهم المنسق العام للنقابة عزيز فتحي.

وخلق توقيف بلهيسي في وقت سابق موجة كبيرة من الاستنكار في الأوساط المهنية والنقابية، كما دخل البرلمان على الخط بمطالبة وزير الثقافة والاتصال بالوقوف في وجه التضييق الذي يتعرض له العاملون في القناة، وفي مقدمتهم الصحافي بلهيسي، الذي يشغل مندوبا للأجراء ويعد عضوا نشيطا نقابيا.

وكانت إدارة القناة أبلغت بلهيسي عبر مفوض قضائي ما اعتبرتها إساءة منه إلى القناة، وذلك على خلفية نشره بلاغا نقابيا إثر وقفة نظمت أمام مقر القناة بطنجة، وأخرى أمام مكتبها بالرباط، احتجاجا من العاملين على ما اعتبروه “نهج الإدارة سياسة الآذان الصماء إزاء التنبيهات المتكررة، وفي ظل القرارات الأحادية المصيرية التي تهدد بتشتيت أسر المهنيين وتحويل عملهم اليومي داخل القناة إلى مجازفة حقيقية بسلامتهم وأمنهم الصحي”.

ودخل البرلمان على الخط؛ إذ تقدمت البرلمانية عن فريق الأصالة والمعاصرة مريم وحساة بسؤال كتابي إلى وزير الثقافة والشباب والرياضة، حول ما اعتبرته “التضييق على حرية التعبير والعمل النقابي للصحافي يوسف بلهيسي من قبل إدارة قناة ميدي 1 تيفي”، مطالبة بكشف الأسباب والإجراءات والتدابير المتخذة لحماية الحرية النقابية للصحافيين داخل المؤسسات الإعلامية.

المصدر: الفجر نيوز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

منظمة الصحة تحذر المغرب من المنحى التصاعدي لعدد الإصابات والوفيات جراء كورونا

الفجر نيوز – متابعة في ظل تواصل ارتفاع أعداد الإصابات والوفيات بسبب وباء كوفيد-19 في ...

%d مدونون معجبون بهذه: