أخبار عاجلة
الرئيسية / الرئيسية / من “كاريان طوما” معقل التطرف العنيف إلى التأليف في علم الفراسة.. قصة سجين محكوم بالمؤبد على خلفية أحداث 16 ماي
autosurf

من “كاريان طوما” معقل التطرف العنيف إلى التأليف في علم الفراسة.. قصة سجين محكوم بالمؤبد على خلفية أحداث 16 ماي

الحياة هناك شاحبة عجفاء لا طراوة فيها، كبيداء العمر الضاربة في الخوف والوحشة، حتى قصة البؤساء لصاحبها “فيكتور هوجو” قد لاتكفي لوصف تلك الأحياء ( كاريان طوما والسكويلة) التي آوت مشاريع من ستلاحقهم وصمة الإرهاب، قبل ما ينيف عن العقد والنصف من الزمن.

شباب في مقتبل العمر قاسمهم المشترك كان، الفقر والجهل والمعاناة، ستقذف بهم تلك البؤر في أتون التطرف والتنطّع، إبان مراهقتهم الفكرية و التي ستقودهم حتما إلى غياهب السجون.

في السجن ستبدأ حياة أخرى لصاحب هذا “البورتري” السجين الضحية عبدالعزيز البوخليفي المحكوم بالمؤبد منذ أحداث 16 ماي 2003 إلى يومنا هذا، خلال هذا المدة الزمنية خرج من خرج ودخل من دخل، وصدر العفو عمّن صدر، وصاحبنا لايزال يقبع في زنزانته لاتتزحزح عنه عقوبة المؤبد فتيلا..

عندما ألقي بعبدالعزيز في غياهب السجن كان مستواه الدراسي، لايعدو الأولى ثانوي، إلا أنه ورغم صدمة الحكم القاسي ومدة المحكومية اللامنتهية، قرر السجين عبدالعزيز البوخليفي استئناف مسار الدراسة، فكان أن حصل على الباكلوريا بعد جهد جهيد، ثم بعد ذلك تابع دراسته الجامعية من داخل أسوار السجن إلى أن حصل على إجازته الاولى في شعبة الشريعة، ثم واصل التحليق في سماء التحصيل العلمي فحصل على الإجازة الثانية هذه المرة كانت في شعبة علم النفس، ثم واصل دراسته العليا فحصل على الماستر في نفس التخصص، ثم أخيرا وليس آخرا قرر تأليف كتابه الأول في علم الفراسة وهو أحد فروع البراسيكولوجيا، تحت عنوان : ” علم الفراسة ومعادن الناس” المؤلّف الذي قدّم له الدكتور عبدالكريم غريب.

واحتفاء بهذا المنجز الفكري قدم مؤلّف الكتاب السجين عبدالعزيز البوخليفي شكره وامتنانه لكل من ساعده على إنجاز هذا المشروع الفكري، وخصّ بالذكر مندوبية إدارة السجون وإعادة الإدماج التي يترأسها صالح التامك، و إدارة السجن المركزي بالقنيطرة بما فيهم مدير السجن رئيس المعقل و الأعوان، وكل من ساهم من قريب أو بعيد في هذا العمل الفكري الذي يعتبر نقطة ضوء في دهاليز السجون المظلمة، والذي يتمنى صاحبه أن يكون فاتحة خير عليه، ويعطي مثالا مشرقا لما يمكن أن تكون عليه السجون في المغرب من تخريج للمثقفين بدل تخريج عتاة المجرمين.

المصدر: الفجر نيوز
Autosurf Websyndic

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السلطات المغربية تسعى إلى وضع نهاية للتهريب في الشمال من خلال الشروع في تشييد منطقة تجارية حرة بالفنيدق

الفجر نيوز – متابعة نشرت جريدة “المساء” مقالا تناولت فيه أزمة التهريب في الشمال ، ...

%d مدونون معجبون بهذه: