الرئيسية / قضايا وحوادث / شؤون دينية / كل المؤشرات تتجه نحو تعطيل فريضة الحج هذه السنة

كل المؤشرات تتجه نحو تعطيل فريضة الحج هذه السنة

الفجر نيوز – متابعة

أفادت مصادر إعلامية، نقلا مهنيين في القطاع، كشفوا  استحالة أداء الحج هذه السنة، بسبب انتشار فيروس كورونا، وما خلفه من تجميد لأنشطة الطيران ووكالات الأسفار والفنادق، وعدم ظهور مؤشرات قوية على إمكانية القضاء على الفيروس قبل نهاية يوليوز، الذي ينتظر أن تقام فيه المناسك.

وأضافت المصادر ذاتها أن الإعداد للحج يبدأ في شعبان، إذ تبرم الوكالات والجهات الرسمية المكلفة بالحج عقودا مع الشركات السياحية السعودية وتؤدي 80 في المائة من المبلغ المتفق عليه، على أن تكمل الباقي في اليوم الأول للحج، غير أن شيئا من هذا، تضيف المصادر ذاتها، لم يتم إلى حدود اليوم، ولا توجد مؤشرات على حدوثه. والشيء نفسه، تضيف المصادر ذاتها، مع شركات تجهيز السكن والنقل في منن وعرفات، التي لم تبرم أية عقود مع الوكالات المعنية.

وكشفت مصادر متطابقة أنه من الصعب عمليا إقرار الحج هذه السنة، بالنظر إلى أن كل شيء مجمد، فعمليات البيع بوكالات الأسفار توقفت منذ بدء انتشار الفيروس، كما أن العديد من الأشخاص، الذين كانوا يستعدون للسفر أبدوا تخوفا بالنظر إلى استمرار انتشار الفيروس، فيما أعرب بعضهم عن رغبته في استرجاع أمواله.

وقالت المصادر ذاتها إن الفيروس لن يتوقف عن الانتشار في السعودية، التي بلغ عدد الحالات فيها إلى حدود، صباح  أمس (الاثنين)، أزيد من 41 ألفا، قبل يوليوز على الأقل، وهو ما يصعب مهمة القول بإقرار الحج لسنة 2020.
وعلمت “الصباح” أن الجهات الرسمية المكلفة بالحج في المغرب، جمدت بدورها كل أنشطة لها ارتباط بالحج، بما فيها أداء واجبات الحج للسعودية، من أجل توفير فنادق ووسائل نقل وتغذية.

المصدر: الفجر نيوز

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

نقابة الصحافة تمسك العصا من الوسط .. نلتزم بالحفاظ على حقوق جميع أطراف قضية الريسوني

الفجر نيوز – الرباط قالت النقابة الوطنية للصحافة المغربية في بلاغ لها بخصوص توقيف الصحافي ...

%d مدونون معجبون بهذه: